انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    لماذا بثوا محاكمة صدام بهذه الطريقة ؟

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع


السائل: سائل
التاريخ: 13/12/2006
عدد القراء: 5558
السؤال: لماذا بثوا محاكمة صدام بهذه الطريقة ؟


جواب الشيخ:
السؤال:

فضيلة الشيخ : ثمة سؤال مهم وهو لماذا هذه المحاكمة لصدام ، وما وراء بثها للإعلام بهذه الطريقة ، وفي هذا الوقت ، وما هي الإشارات السياسية وراء صور الكاميرا التي يختارها الإحتلال الأمريكي ليخرجها لنا من المحاكمة ؟!!

**********************


جواب الشيخ:

نحمده سبحانه حق حمده ، ونسأله أن يصلي ويسلــم على نبيه وعبده ، محمد وعلى آله وصحــــبه ، أما بعـــــــد :

أولا : بعد الفشل الذريع الذي منيت به إدارة بوش في العراق ، على المستوى السياسي والأمني وأخطر منهما ـ في نظر الشعب الأمريكي ـ على مستوى تبرير الحرب ، حيث سقطت ورقة التوت عن كل الذرائع الزائفة التي قدمتها إدارته لشن غزو أدى إلى مقتل الآلاف من الأبرياء ـ الذين لم يسأل أحد عنهم ـ وتعذيب واغتصاب وانتهاك حقوق الآلاف أيضا ، ولازال ذلك جاريا في العراق على يد قوات الاحتلال الصهيوصليبية فيه .

أصبح هم بوش وعصابته البحث عن زخم إعلامي ينقذ بوش من ورطته في تدني شعبيته في ظل السباق المحموم الذي يجري مع كيري الذي هو مثله ، إن لم يكن أسوء ، في نظرته إلى العالم الإسلامي .

ولهذا لجأت إدارته ـ عوضا عن قتل صدام وكان ذلك ميسورا لهم عند اعتقاله وإدعاء أنه قاوم مقاتلا وقتل ـ لجأت إلى تأجيل عرض هذه المسرحية إلى حين اقتراب موعد الانتخابات الأمريكية ، يظنون أن ذلك من شأنه التأثير على الشعب الأمريكي ، بإظهار بوش في صورة البطل الذي جلب عدو أمريكا للعدالة ، ثم إن تمطيط ، وتطويل المحاكمة ، سيكون بمثابة البقرة الحلوب التي تدر الأصوات لمشروع بوش في إعادة إنتخابه .

ثانيا : في إبقاء صدام ومن معه أحياء ، وعرض مسرحية محاكمتهم ، تلويح بالعصا ، وترهيب ، لبقية المترددين في تنفيذ المخطط الصهيوصليبي والذي وزع أوامره ـ في ضمن مشروع الشرق الأوسط الكبير ـ بما يلي :

1ـ إحداث تغيير جذري في ثقافة المنطقة من الإسلام إلى الثقافة الغربية التي تسمح بمساحة صغيرة لإسلام محصور ومهجن فحسب .

2ـ السماح بتحويل المنطقة كلها إلى ملحقات عسكرية لوزارة الدفاع الأمريكية .

3ـ إنهاء الصراع مع الصهاينة بتحقيق كل مطالب الصهاينة .

فهذه المسرحية لمحاكمة صدام ، ستبقى الزخم الترهيبي التأديبي ، لجميع المترددين أن هذا سيكون مصيركم ، ستتحولون ـ إن عصيتم ـ من رؤساء دول إلى الذل والهوان أمام قاض شاب من أتباعنا ، يحكم فيكم بما يحقق أهدافنا ، فسيروا جميعا بلا تردد في مشروعنا خير لكم .

ثالثا : بدا واضحا أن الاحتلال الصهيوصليبي أراد أن يرسل رسائل من خلال اختيار بث الصور والكلمات التي اختارها بعناية في أثناء مسرحية محاكمة صدام .

ولايخفى أن اختيار كلمته عن دفاعه عن شرف العراقيات ، بعد أن تم تصوير فضيحة "بو غريب " من قبل المصورين العسكريين الأمريكيين أنفسهم ، وغض الطرف عن بثها للعالم لإظهار العبث بالشرف العربي ، وتمريغه في التراب ، وفي هذه رسالة واضحة تحمل في طياتها ، عنجهية الاحتلال وحقده والرغبة الهستيرية المريضة في التشفي والانتقام .

رابعا : كما لاتخفى الرسالة المبثوثة من وراء الصور عن استغفال رجل الشارع العربي ، وتأكيـد الصورة التي يرسمها الغرب عن العرب ، بأنهم شعوب تسيرها العصا ، وتخدعها الكلمة المزخرفة بالنفــاق .

حيث يرى الإحتلال انه يمكنه بهذه المسرحية أن يلهي الشارع العراقي والعربي عما يجري من مخططات إبادة لعقل ، وثقافة ، وشخصية ، وحقوق هذه الأمة ، ودماء أبناءها ، سواء في العراق أو فلسطين أوغيرها.

خامسـا : وفي نفس الوقت يحاول الإحتلال عبثا استغفال العرب بإظهار الإحتلال أنه حضارة العدالة ، وأنه لم يفعل ما فعله صدام من جرائم خارجة عن قيم الحق والعدل !!

سادسا : إنه لا يزال يحمل تلك العقلية التي تنظر إلى العربي والمسلم على أنه سينسى ما فعله الاحتلال الصيهوصليبي سواء في العراق أو فلسطين فلا فرق ، من جرائم مروعة تم إبعاد الكامرات عن تصوير مدى فظاعتها ، في المدن والقرى والأزقة ، والمعتقلات .

ولقد كان ، ولازال ، الجندي الأمريكي في العراق ، أو اليهودي في فلسطين ، يغتال المرأة ، ومع جنينها في بطنها ، والطفل ، والعجوز ، ويجهز على الجريح ، ويقتل البريء بلا محاكمة ، إن تلك الدماء تسيل ولا يسأل أحد عنها ، لأنها لم تكن محظوظة بالدرجة الكافية لتكون وقودا لمعركة سياسية !!

أنه سينسى ذلك كله بمتابعة هذه المسرحية الهزلية عن محاكمة صدام ، الذي كانت أمريكا نفسها أكبر داعم له ، وبأموال ودعم دول الجوار والدول العربية ، فهم جميعا شركاء في كل الجرائم ، إضافة إلى جرائمهم على شعوبهم ، فما بالهم اليوم تحولوا إلى قطط بريئة ؟!!

لايزال يحمل تلك العقلية أن المسلم سيصدق أن هؤلاء البرابرة الذين افتضحوا بخوضهم لحروب تهراق فيها الدماء أنهارا ، بالأكاذيب والافتراءات والزيف ، لمجرد الهيمنة ، واغتصاب الحقوق ، والهيمنة الظالمة على الشعوب ، وافتضحوا بما تنقله وسائل الإعلام من وسائلهم المنحطة التي تذكرنا بمحاكم التفتيش الصليبية في أوربا ، في تعذيب السجناء والمعتقلين لديهم !!

وأن المسلم سينسى ، وسيصدق أنهم يحملون حضارة ، أو قيما للحق أو العدالة ، أو يفهمون معنى الحرية ، وحقوق الإنسان .

وإنه لمن المضحك أن تعد أمريكا قمع نظام صدام للثورة الشيعية ضده عام 1991م ، من الإتهامات ، بينما كانت هي التي سمحت له باستعمال ما يحتاجه من سلاح لقمعها في وقت كان الجنوب تحت سيطرتها !

إنهم يظنون أننا سننسى أن أمريكا هي أكبر مصنع للمستبدين في العالم ، ولازالت تدعم أنظمة عربية ، يقترف في سراديب معتقلاتها أضعاف ما فعله صدام !

أما في الخليج ، فالتاريخ شاهد ، على أنها هي التي جاءت بالشاه الذي سام شعبه سوء العذاب بعدما خافت على أطماع شركات النفط من ثورة مصدق ، ثم أشعلت فتيل الحرب الخليج الأولى ، ثم أغرت صدام باحتلال الكويت ، إنها سبب كل المصائب هنا ، كما أنها تحرك الفتن والحروب والقلاقل ، إن وجدت أطماعها تتحقق بذلك ، ثم تأتي في النهاية ، في صورة المنقذ العادل !!

إنهم لا يزالون يرون صورة العربي المسلم أنه سيصفق لهم في نهاية كل مسرحية !!

لكن هيهات ، فقد مضى عصر الخداع ، خداع الأنظمة العميلة لشعوبها ، وخداع النظام العالمي الفاسد بقيادة أمريكا للعالم لاسيما العالــــم الإسلامي .

وإن أمريكا قد غدت تتخبط في مستنقع لن تخرج منه إلا مهزومة في سمعتها التي صنعتها من الزيف والأكاذيب ، ومهزومة في محاولتها إظهار ثقافتها في صورة ثقاقة القيم ، وإنما هي ثقافة الطغيان ، والظلم ، والإنتقام ، والعنجهية والإستكبـــــار ، ومهزومة عسكريا أيضا ، ومهزومة إقتصاديا .

وإن ذلك لكائن وإن طال الزمان ، سنة الله ، ولن تجد لسنة الله تبديلا ولن تجد لسنته تحويل
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر
 ذات الأنوار في مدح المصطفى المختار قالها في مدح الرسول عليه الصلاة والسلام وهجاء الكاتب الكويتي الذي تطاول عليه


عدد الزوار: 40684784