انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    بلسم السجين

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله محمد بن عبد الله أما بعد،،،،


إذا أراد الله تعالى أن يرفع عبده المؤمن ، ويعلي درجته ، ويقرب منزلته ، فإنه يمتحنه ويختبره ، ليعلم صدق توكله عليه ، وصبره على شدائده ، ومثل ذلك كمثل مدير إدارة أراد أن يساعد موظفا ، ويعطيه درجة ، فيدخله في دورة شاقة حتى يتخرج بعدها في بمنصب مرموق ، ودرجة عالية ،  وكذلك بالنسبة لأمور الآخرة لا يدخل العبد مقام الولاية أو المحبة حتى يمتحن ويختبر ، فيرفع الله تعالى منزلته ويعلي شأنه، وفي الحديث عن ابن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال  ( إذا أحب الله عبدا ابتلاه ) روا ه البيهقي بسند حسن .


كما أن في الابتلاء تمييزا للمؤمنين الصادقين من غيرهم قال الله تعالى  {مَّا كَانَ اللّهُ لِيَذَرَ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى مَا أَنتُمْ عَلَيْهِ حَتَّىَ يَمِيزَ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ }آل عمران179


وقد بين الله تعالى أن الابتلاء والاختبار مكتوب على المؤمنين كما قال سبحانه  {أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ }العنكبوت2.


 


وللابتلاء صور كثيرة فمنها الخوف والجوع والنقص من الأموال  والأنفس والثمرات  وغيرها من الابتلاءات ، كما أن منها السجن والحبس ، فهو تقييد لحرية الإنسان ومنعا له من كثير من أمور الحياة ، وقد سما الله تعالى الإخراج من السجن إحسانا كما في قوله تعالى حاكيا عن نبيه يوسف عليه السلام  (وَقَدْ أَحْسَنَ بَي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ ) ، ونبي الله يوسف ممن ابتلي بهذا الابتلاء كما ابتلي غيره من الأنبياء  ،  حتى أن نبينا محمدا صلى الله عليه وسلم تعجب من صبر يوسف  على السجن وقال :(ولو لبثت في السجن طول لبث يوسف لأجبت الداعي) متفق عليه.


وكان  هذا ابتلاؤه ليرفع الله تعالى شأنه ويعلي منزلته ،  فكان له ما أراد من التمكين في الأرض والتبوء منها حيث يشاء .


فعليك بذر الحب لا قطف الجنى...........والله للساعين خير معين
ستسير فلك الحق تحمل جنده.............وستنتهي للشاطئ المأمون
بالله مجراها ومرساها فهل.................تخشى الرد والله خير ضمين
ولنا بيوسف أسوة في صبره..............وقد ارتمى في السجن بضع سنين


 


والذي ينظر إلى التاريخ وتراجم العلماء ، سيجد أن  حقيقة التمكين والنصر لا يكون إلا بعد الابتلاء والامتحان ، فهذا نبي يسفهه قومه ، والثاني يهان ويسب ،  والثالث يضرب بل  يقتل ويقطع ، ويوهب رأسه لبغي من بغايا بني إسرائيل ،  كل ذلك لأنه يقول لقومه  ( أفلا تتقون ).


ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم تعرض لأنواع كثيرة من الابتلاءات والاختبارات ، فشج وجهه الشريف ، وكسرت رباعيته ، وهشمت البيضة ( الخوذة ) على رأسه ، ولو قدر عليه لتم قتله ، واتهم في عرضه ، كل ذلك ابتلاء من الله تعالى ، ليقربه   ويتخه خلبلا كما تخذ ابراهيم خليلا .



وليس هذا فقط لأنبيائه ورسله ، بل لكل من سار على درب العزة والكرامة وإرادة النصر و التمكين ، فحال علماء الأمة كحال أنبيائهم ورسلهم الذين سبقوهم في الدعوة والتوجيه   ، فهذا سعيد بن جبير رحمه الله مع الحجاج وهذا سعيد بن المسيب مع  هشام بن إسماعيل، وهذا أبو حنيفة مع والي الكوفة ، وهذا الإمام مالك مع والي المدينة ، وهذا الامام أحمد مع المأمون والمعتصم ، وغيرهم وغيرهم 00ومن هؤلاء أبو بكر النابلسي عليه رحمة الله، ذلكم الزاهد الورع العابد يوم  ملك الفاطميون الروافض بلاد مصر عطلوا الصلوات وحاربوا أهل السنة وذبحوا من علماء السنة الكثير.


واستدعى المعزٌ الحاكم أبا بكر النابلسي عليه رحمة الله فقال له:


بلغني عنك أنك قلت لو كان معي عشرة أسهم لرميت الروم بتسعة ورميت الفاطميين بسهم.
قال أبا بكر لا... فظن المعز أنه رجع عن قوله، قال المعز كيف ؟


 


قال أبا بكر بل ينبغي رميكم أيها الفاطميون بتسعة ورمي الروم بالعاشر.
   فأرغى وأزبد وأمر بضربه في اليوم الأول، ثم أمر بإشهاره في اليوم الثاني، ثم أمر في اليوم الثالث بسلخه حيا.


فجيء بيهودي فجعل يسلخه وهو يقرأ القرآن حتى أشفق عليه اليهودي فلما وصل في سلخه إلى قلبه طعنه بالسكين ليلقى ربه فكان يسمى بالشهيد.


فهذا هو حال العلماء   ومن سار على درب الأنبياء وسلك طريقهم ، وكل شيء في سبيل الله تعالى يعدونه رخيص حتى المال والنفس والبدن وحالهم يقول :


ما أنت إلا إصبع دميت  000  وفي سبيل الله ما لقيت


ويقول :


ولست أبالي حين أقتل مـسلماً ... على أي جنب كان في الله مصرعي


وذلك في ذات الإله وإن يشأ ... يبارك على أوصال شلوٍ ممزع


 اللهم فك قيد شيخنا الشيخ حامد العلي ، وارفع منزلته ، واجعل له من كل ضيق مخرجا ومن كل بلاء عافية  آمين  ،،،
الكاتب: سعد بن فجحان الدوسري
التاريخ: 28/12/2006
عدد القراء: 4994

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 8717  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر
 ذات الأنوار في مدح المصطفى المختار قالها في مدح الرسول عليه الصلاة والسلام وهجاء الكاتب الكويتي الذي تطاول عليه
 القصيدة البراكيـّة قالها بمناسبة خروج المناضل السياسي الكويتي مسلم البراك من السجن 21 ابريل 2017


عدد الزوار: 40444189