انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    عدنا ، والعود أحمــد ،،

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


عدنـا ..والعودُ أحمــد ،،
ثمار النصـر على الحملة الصليبيـّة
وثمار مؤتمــر سنة العـراق في تركيــا
حامد بن عبدالله العلي
الحمد لله الذي أظهر النصر ، وأخزى الكفر والحيف ، بقوّة الحـق المبين ، وسلطان النار والسيــف ، فغدت أعتى قوى العالم المعاصـر ، أمريكـا التي لم يجتمع لدولة في التاريخ ما اجتمع لهـا من القوة المادية والحيوية الحضارية ، غـدت مهزومة ، مكسورة الجنــاح ، حائرة الرأي ، مشتّتـة العزم ، خائرة القـوى ، استولى عليه الخوف من مجهـول لا تدري إلى أين سيصيـر بها .

وقـد جعلـها الله عبرة للعالمين ، وآية للمعتبرين ، عنوانا دالاّ على مصرع الظلـم ، وعاقبـة الكبــر والبغي في الأرض بغير الحق ، فصدق فيها قول الحــق سبحانه : (ذلك جزيناهم بما كفروا وهل نجازي إلاّ الكفــور ) .


فعوقبوا بما قتلوا من الناس قتلا وتشريدا ، وبما اخافوا المستضعفين في الأرض خوفا ورعبا ، وبما أكلوا من أموال الشعوب ، دمارا وخسرانا ، وبما علوا بالباطل ، ذلا ومهانة .

كما جعل الله تعالى في الهزيمة المدوية لجيش الإحتلال الصليبي في العراق ، درسا وايّ درس ، على أنّ لواء محمد صلى الله عليه وسلم هو اللواء المنصور ، وجيشه هو الجيش المبــرور ، وأنّ من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا ، فلن يكتب له غير النصـر ، وعلى أنّ الأمة إذا حملت شعلة الرسالة ، فهي إلى القمـة ماضية لامحالة ، وأن طريقها إلى المجـد لن يقف شيءٌ حياله .

أمـا وهذه المعاني قـد لاحـت ، وبدت بكل ما فيها من العبـر ، وبها على المــلأ باحـت ، فإلى المعركة القادمة فلنستصحبها ، المعركـة مع العدوّ الأخطــر ، المملوء حقـدا وإِحـَـناً على أمتنــا ، الساعي بأشنع الوسائل ، وأبشـع السبل للقضاء على ثوابت ديننا ، ومعالم هويّتنـا .

عـدوّ لم يبقِ شيئـا من أركان الدين إلاّ وأعمل فيه معاول الهـدم ، ولا عروة من عرى الإسلام إلاّ وحاول نقضها ، ولا تاريخ مشرق من مآثـر حضارتنا إلاّ وتنكـر لـه وأنكـره .

إنـّه العـدوّ الصفـوي القادم من أوكار التآمـر في طهران وقـم ، اللائحة عليه ملامح الهزيــمة ، البادية على وجهه القبيـح تباشير السقـوط النهائي .

وليس الشعب الإيراني الحيّ النبيـل نعني ، ولا نخبـه الشريفـة الرافضة لسياسات الثورة الخمينية الصفوية ، وإنما نعني تلك الطغمة الحاكمـة التي سيطرت عليها أوهام السيطرة ، ولعبت شياطين المجوس في مخيّلتهــا ، فهيأت لها أنها ستنقض على العالم الإسلامي فتسيطر عليه ، فزرعت حيّاتهــا في الشام ولبنان وعبر الخليج ، تتحيـّـن فرص الكيـد لتثور.

والعجـب ،، كيف أعمى الحقـد هؤلاء المجوس ، فعميت قلوبـُهم عمـّا تراه أبصارهـم من مصرع الجيش الصليبي ببغيـه ، تحت حراب بواسل بغداد والأنبار ، وما حولهما ، وأنها موعظة لو كان يتّعظون ، ولكــن أنـّى لهم !

وفي مؤتمـر السـنة في تركيا ، أُطلقت صيحة النذير الكبرى المدويـّة ، إيذانـا ببدء حشـد الحملة الإسلاميـة الشاملـة ، التي تؤجل جميع الخلافات والمواجهات ، وتـوحـّد الصــفوف ، لنقف صـفا واحـدا لصــدّ المشروع الصفوي العابـر إلى أمّتنـا عبـر بوابة العـراق ، بعد أن عجـز عن تحقيق هذا الهدف الخبيث قبل عشرين عاما فعاد خاسئا ذليـلا .

ثــم عاد اليـوم وراء الدبابات الصليبية مندسّـا بسمومه المليئة بسواد الضغائن بقلوب مريضة بشعوبية مقيتة يوظّف لهـا مذهب ظاهره الرفض ، وباطنه الكفر المحـض ، في باطنية زنديقيـة تستحل كلّ المحرمات ، وتهتك كلّ الحرمات في سبيل الوصول إلى الهيمنة الساسانية على الخليج والحرمين .

وما رفعهم شعارات الوقوف في وجه اليهود إلاّ محاولة مكشوفة لسرقة مشروع أمتنا الحضاري بغية استمالة الشعـوب لتنخدع فلا ترى مخططاتهم الخبيثة .

وفي المؤتمـر الذي انعقـد مؤخـرا في تركيا ، كشف الحاضرون الأضواء عن جرائم تقشـعر لها الأبدان ، وتطيش لها العقـول ، إقترفتهــا المخابرات الإيرانية المحتلة لشطر العراق ، وسوريا وتوشك أن تحتل لبنان ، وإقترفتها أذرعتها من فيلق بدر ، جيش الدجال ـ المهدي ـ ، وحزب الله ـ والله برىء منه ـ العراقي ، وغيرهـا من الجيوب الصفوية .

جرائـم إقترفتهــا في الشعـب العراقي الباسـل ، وفق نهج مدروس ومخطط له ، يهدف إلى تفريغ العـراق من كــلّ مقـاوم للمشروع المجوسي العابر إلى أمّتنـا بكلّ خبثــه وأحقاده ، حتى قتل المئات من العقول العراقية المبدعة في جميع المجالات الحيوية ، ولوحقت كـلّ الكفاءات ،

ولولا المجاهدون الأبطال الذين قطعوا كثيرا رؤوس تلك الثعابين ، ولازالوا يلاحقونها في أوكارها لينزلوا بها جزاءها الذي تستحقه ، لما بقي في أرض الرافدين مسلما سنيـا إلاّ أن يكون صريعا ، أو أسيرا ، أو طريـدا .

ومن البائــن أنّ السمة الواضحة لهذه الإبادة الشعوبيـّة الجماعية لسنـّة العراق ، هي أنها كانت تجري بوحشية لــم يعرف حتى المغول مثيلا لها ، حتى بلغـت أنّ طفلا اسمه عمـر ، وضع في الفرن فشووه ، ثم أرسلوه إلى عائلته على صينية !!

وأما هتك أعراض الفتيات الصغيرات ، وثقب الرؤوس ، وقلع العيون ، وصهر الوجوه بالسوائل الحارقة ، فتلك الجرائم اليومية المفضّلـة لجيش الدجال ( المهدي ) وفيلق بدر ، ومن لفّ لفّهمــا .

ورسالة المؤتمـر التي لاتخفى ، وستبلغ العالم الإسلامي فتُحدث فيه صحوة تهـزّ ضميرة بإذن الله ، فتوقظه من سباتــه ، وتضعـه أمام تحـدّ كبير يجب أن يواجهه بشجاعة ، وصراحة ، إنكشاف ،

هـي أنّ الهبّـة الإسلامية العارمـة لصـدّ العدوان الصفوي على أمتنا انطلـقت ولن يوقفها شـيء حتى يرجـع العدوّ الشرقي خائبا وسيفعـل ، كما رجـع العدوّ الغربــي.

فلم يعـد الأمـر يحتمــل التأجيل ، والخطـر أعظـم من أن ينشغل عنه بركوب الأعذار و التأويــل .

ومن لم يتبن له حقيقة هذا الخطـر الصفوي ويريد أن يُرجـف في أمتنا بجهله ، أويتخبط فيها بغفلته وسذاجته ،

أوكان دسيسـة يخون أمّتنــا بعمالته ، فيجب أن يُمـاط اليــوم عن الطريق ، فأشدّ الناس على الأمة ضررا ، الأئمة المضـلون .

فياأيها الصفيون الحاقدون المتآمرون على أمـّة الإسلام ،

ارجعوا عن غيّكم وارتدعوا ،

أو فاستعدوا لكتائب التوحيــد ، وقـد ذقتـم بعض طعـم طعناتها في العـراق ولمّـا يأتــكم نبأه بعــدُ
أقول لهم وقد قرب الجلادُ ** رويدك لاتَوَعَّدنــا نجــادُ
كأنَّ الفرس لم تذْكُر حروبا ** أدارتها سواعدُنـا الشّــدادُ
علوْنا بالمدائنِ في شمـوخٍ ** وكسرى في سلاسله يُقـــادُ
وسعدٌ بالسّواد على جنـودٍ **يدكُّ الفرس منهجـه الرشـادُ
كذا الفاروق يحشدها عليهم ** لرايتها من الحـقّ إنقيــادُ
فمِنْ مُدُنٍ بهـا متزلزلاتٍ ** تساقُ بها من الرعـب العـبادُ
ومن ملكٍ عظيم بات يأوي ** إلـى الإذلالِ تطحنُهُ الجيـادُ
كأنْ لم تعرفْ التاريخ جهْلا ** ولم تعلمْ بمـا فعل العنـــادُ
رويدك يا نجادُ فليس كسرى ** سوى التاريخ لنْ أبداً يُعـادُ
ونحن الله ينصرنا بوعـدٍ ** وعــزّ سوف يعقبـه إزْديـادُ
وأنتم والمجوس إلى إنطفاءٍ ** ونورُ الله يرفعه الجهـــــادُ
حامد بن عبدالله العلي

الكاتب: حامد بن عبدالله العلي
التاريخ: 19/12/2006
عدد القراء: 14690

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 8634  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 42568680