انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  انتقلت الأخبار إلى حساب التويتر حيث ننشر هناك على حساب الشيخ ما يستجـد والله الموفق  |  أنظروا هؤلاء الذين يشتمون عرض النبي صلى الله عليه وسلم ، في شمال شرق إيران يزورون مقابر عليها الشواهد : أعضاء تناسلية وعلى بعض الأضرحة صورة الخميني !!  |  فيلم غربي يفضح عنصرية الصهاينة  |  المرجع (الحسني الصرخي) واقتتال أتباع المرجعيات الشيعية في جنوب العراق - ظاهرة جديرة بالاهتمام والتحليل..!   |  بربكم ماذا أقول للإمام الخميني يوم القيامة؟ هذا ما قاله عدنان الأسدي وكيل وزارة الداخلية لضباط شرطة شيعة خدموا وطنهم بإخلاص....!!!  |  (حسن نصر اللاة) يقول: مايحدث في حمص المنكوبة هو مجرد فبركات إعلامية..! - تفضل شوف الفلم يا أعمى البصر والبصيرة.. تحذير: مشاهد مؤلمة  |  شهادة شاهد عيان شارك في مذبحة حماة  |  
 الصفحة الرئيسية
 قـسـم الـمـقـــالات
 خـزانــة الـفـتاوى
 الــركـن الأدبــــي
 مكتبة الصـوتيـات
 مكتبة المـرئـيـات
 كـُتـاب الـمـوقــع
 مشاركات الـزوار
 مكتبـة الأخـبـــار
 مكتبـة المـوقـــع
 تحـت الـمـجـهــر
 خدمات عامة
 راســلــنــــــا
 محرك البحث
 مميز:

Twitter

Hamed_Alali

انتقلت الأخبــار إلـى التويـتر

تركنا المواقعَ للتويترِ أجمعـا **وصار هناك الكلُّ يشتدُّ مسرعا

فلم نرَ شخصاً سائلاً عن مواقعٍ**ولا مَن بهذا النتِّ يفتح موقعا!!


    ولاتهنوا ولاتحزنوا وأنتم الاعلون إن كنتم مؤمنين

حفظ في المفضلة
أرسل الموضوع
طباعة الموضوع
تعـليقـات الـزوار


ولاتهنوا ولاتحزنوا وأنتم الاعلون إن كنتم مؤمنين

بقلم حامد عبد الله العلي


كبلوهم ، قتلوهــــم ، مثلوا *** بذوات الخدر ، طاحوا باليتامى !

ذبحوا الأشياخ والزمنى ولــم *** يرحموا طفلا ولـم يبقوا غلامـا

أحرقوا الدور ، استحلوا كل ما *** حرمت لاهاي في العهـد احتراما

بارك (الأمريكي) في أعمالهم!! *** فسلــــوه بارك القـوم علاما

أبهـــــذا جاءهم إنجيلهم *** آمرا يلقي على الأرض سلاما؟!!

يقول روبرت فسك الكاتب في الاندبندت في مقال بتاريخ ( 8/4) الجاري عن مطالبة الرئيس بوش بانسحاب جيش شارون من الأراضي المحتلة : ( ولكن إن كان جادا فعلا في طلبه لماذا لا يسأل شارون عن مصير 1000 معتقل فلسطيني مكتـفين ومعصوبي الأعين والأفواه،أو كيف تم إعدام 5 رأيتهم بأم عيني مقيدي الأيدي معصوبي الأعين وآلاف الأبرياء ممن قتلهم شارون عمدا وبدم بارد) ، وما لم تره عين روبرت ، وما وقع بعد كتابة مقاله هذا ، أضعاف أضعاف ما رآه ، فقد اعتقل الآلاف وقتل المئات ، وسالت الدماء أنهارا .

وسنطلق على شاورن بعد اليوم اسم ( شارون الفاضح ) لان هذه المجازر التي يرتكبها حول المسجد الأقصى كل يوم ، والدماء الزكية التي تهراق هناك ، تستغيث فلا تغاث ، وتستصرخ الضمائر الحية فلا تجاب :

ضج الحطيم وضج البيت والحرم واستصرخت ربها في مكة الأمم
في كل يوم قتال نقشعــــر له وفتنة في ربوع القدس تضطـرم

إن هذه المجازر فضيحة أسقطت زيف الأقنعة ، فقد انكشف الغطاء ، عندما توجهت قنابل الغاز ، ورصاص جيوشنا العتيدة ، نحو صدور المتظاهرين في عالمنا العربي ، لينحروا أيضا كرامة الشعوب العربية في عقر دارها ، وهي ترى الضحايا في فلسطين تساق إلى منحرها ، كلما نفذت ذخيرة المجاهدين!!!
وأما شارون فقد بدا أنه خارج دائرة مساءلة زعيمة العالم الحر المتحضر!! لان جرائمه مادامت تلغ في دماء المسلمين ، فإنها لا تتنافى مع الحرية والتحضر وحقوق الإنسان ، ولقد أثبتوا بسكوتهم عما يفعله المحتلون في فلسطين ، انهم لا يفقهون شيئا عن مبادئ وقيم الحضارة وأن حماية الكيان الصهيوني ، ومصالحهم الخاصة ، هي المبادئ التي يؤمنون بها فحسب ، وأنهم لا يحاربون الإرهاب كما يزعمون ، وإنما يحاربون من يعادونه دينيا أو سياسيا أو اقتصاديا وفق مصالحهم الخاصة.

الحق منتهك المحارم عندهم *** والعدل وهم والوفاء هبـــاء

وقد قلنا هذا مرارا وتكرارا ، مما لازالت الأيام تشهد بصدقه ، غير أننا لا ينبغي لنا أن نلومهم ، فهم أمة تبحث عن عزها ومجدها ، ولماذا يبكون على كرامتنا ، فالعيب إنما هو فينا ، نحن الذين رضينا بحياة المهانة عندما أسلمنا رقابنا إلى أعداءنا ، وصدقنا أنهم يريدون لنا عزا ، أو يبتغون لنا نصرا ، أو ينشدون سلاما يرجعون به حقوقنا المسلوبة ، وتركنا وصية الله تعالى لنا إذ قال ( يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا بطانة من دونكــــم لايألونكم خبالا ، قد بدت البغضاء من أفواههم وما تخفي صدورهم أكبر قد بينا لكم الآيات إن كنتم تعقلون ) .

والآن قد وجد أبطال الانتفاضة الطريق ، فقد هتف النصر بهم ، فأجابوه ، لكنهم أبصروا في طريقه الأهوال ، فعلموا أن لاسبيل إليه دون اقتحامها ، فاقتحموها بصدق عزائم الرجال ، رجال يمشون إلى الموت مشيا فيه خطرفة ، لا يصدهم عن النصر لو قيل إنه محال ، فاليوم سيلثم تاج العز جباههم ، ويهتف الزمان:

هكذا المسلمون والعرب الخــا لون لا ما يقولــه الأعداء
ليس للذل حيلـــة في نفوس يستوي الموت عندها والبقاء


الكاتب: بقلم حامد عبد الله العلي
التاريخ: 06/12/2006
عدد القراء: 5598

أضف تعليقك على الموضوع

الاسم الكريم
البريد الإلكتروني
نص المشاركة
رمز الحماية 8575  

تعليقات القراء الكرام
 

اعلانات

 لقاء الشيخ حامد العلي ببرنامج ساعة ونصف على قناة اليوم 28 نوفمبر 2013م ـ تجديد الرابـط .. حلقة الشريعة والحياة عن نظام الحكم الإسلامي بتاريخ 4 نوفمبر 2012م
 خطبة الجمعة بالجامع الكبير بقطر جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بتاريخ 8 ربيع الآخر 1433هـ 2 مارس 2012م ... كتاب حصاد الثورات للشيخ حامد العلي يصل لبابك في أي مكان في العالم عبـر شركة التواصل هنا الرابط
 كلمة الشيخ حامد العلي في مظاهرة التضامن مع حمص بعد المجزرة التي ارتقى فيها أكثر من 400 شهيد 13 ربيع الأول 1433هـ ، 5 فبراير 2012م
 لقاء قناة الحوار مع الشيخ حامد العلي عن الثورات العربية
 أفلام مظاهرات الجمعة العظيمة والضحايا والشهداء وكل ما عله علاقة بذلك اليوم

جديد المقالات

 بيان في حكم الشريعة بخصوص الحصار الجائر على قطـر
 الرد على تعزية القسـام لزمرة النفاق والإجرام
 الدروس الوافيـة ، من معركة اللجان الخاوية
 الرد على خالد الشايع فيما زعمه من بطلان شرعية الثورة السورية المباركة !!
 خطبة عيد الأضحى لعام 1434هـ

جديد الفتاوى

 شيخ ما رأيك بفتوى الذي استدل بقوله تعالى" فلا كيل لكم عندي ولا تقربون " على جواز حصار قطر ؟!!
 فضيلة الشيخ ما قولكم في مفشّـر الأحلام الذي قال إن الثوب الإماراتي من السنة و الثوب الكويتي ليس من السنة ، بناء على حديث ورد ( وعليه ثاب قطرية ) وفسرها بأنه التفصيل الإماراتي الذي بدون رقبة للثوب !!
 أحكام صدقة الفطر
 أحكام الأضحية ؟
 بمناسبة ضرب الأمن للمتظاهرين السلميين في الكويت ! التعليق على فتوى الشيخ العلامة بن باز رحمه الله في تحريم ضرب الأمن للناس .

جديد الصوتيات

 محاضرة الشيخ حامد العلي التي ألقاها في جمعية الإصلاح ـ الرقة عن دور العلماء كاملة
 محاضرة قادسية الشام
 محاضرة البيان الوافي للعبر من نهاية القذافي
 نظم الدرر السنية في مجمل العقائد السنية للشيخ حامد العلي الجزء الأول والثاني
 إلى أم حمزة الخطيب الطفل الشهيد الذي قتله كلاب الطاغية بشار بعد التعذيب

جديد الأدب

 فتح غريان
 مرثية محمد الأمين ولد الحسن
 مرثية الشيخ حامد العلي في المجاهد الصابر مهدي عاكف رحمن الله الشهيد إن شاء الله المقتول ظلما في سجون سيسي فرعون مصر قاتله الله
 قصيدة ذكرى الإنتصار على الإنقلاب في تركيا
 قصيدة صمود قطـر


عدد الزوار: 42585129